فيسبوك ومايكروسوفت تنهيان مرحلة بناء كابل بحري يوفر صبيب 160 تيرابايت في الثانية!

من فضلك تسجيل الدخول أو إنشاء حساب لتسجيل إعجابك بالمشاركات.
الأخبار

أنهى عملاقي العالم الرقمي فيسبوك ومايكروسوفت نهاية شهر سبتمبر الماضي أشغال بناء الكابل البحري “Marea” والذي سيربط الولايات المتحدة الأمريكية بقارة أوروبا عبر المحيط الأطلسي، ويمكن الكابل البحري الجديد من إمكانيات تقنية هائل تصل إلى صبيب بـ 160 تيرابايت في الثانية.

المشروع الجديد الذي يحمل اسم Marea وتشترك فيه كل من مايكروسوفت و فيسبوك بالإضافة إلى شركة الاتصالات الإسبانية تيليفونيكا عبر فرعها تيليكسوس، سيكون جاهزا للعمل في العام 2018، إلا أن الأشغال الرئيسية انتهت خلال شهر سبتمبر الماضي، ويمكن هذا الكابل الخاص بالألياف البصرية من ربط الولايات المتحدة الأمريكية عبر ولاية فيرجينيا بقارة أوروبا عبر دولة إسبانيا وبالضبط منطقة بيلباو على امتداد 6600 كيلومتر وعلى عمق 5000 متر تحت المحيط الأطلسي.

ويوفر كابل الألياف البصرية الجديدة إمكانيات هائلة، حيث سيوفر كما سبقت الإشارة لذالك صبيب يقدر بـ 160 تيرابايت في الثانية الواحدة، حيث سيمكن ذلك حسب المسؤولين على المشروع من تشغيل 71 مليون فيديو بتقنية عالي الجودة HD في وقت واحد بشكل متزامن، وسيشكل الكابل البحري الجديد دعامة لشركتي فيسبوك ومايكروسوفت فيما يتعلق بمشاريعهما المستقبلية.

ردود الأفعال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *