الأبوهالابوه والأمومهالاسرهالامومهالحياة الاجتماعيةالطفل الوليدالنشاط الأسرىتطوير الأطفالتعليم الأطفالجمال الابوه والامومهسلوك الطفلصحة الطفل

طفلكِ لايحتاج الطعام والملابس فقط .! بل هو بحاجة إلى وعيك باحتياجاته الخاصة ، فماهي ؟

طفلكِ لايحتاج الطعام والملابس فقط .! بل هو بحاجة إلى وعيك باحتياجاته الخاصة ، فماهي ؟

الطفل منذ سن الخمس سنوات ، يبدأ يزداد إدراكه ، واحتياجاته إلى أمٍّ لا تطبخ له ، وتلبسه ، وترسله إلى اللعب فقط. !
بل إلى والدة تحتضنه بودّ ومحبة وتشاركه بأحلامه ومشاعره خصوصاً في المراحل المبكرة من عمره.
فكلّما قوي التواصل بين الأم والطفل، كان نموّه سليماً أكثر وأصبح أقل عرضة للسلوكيات السلبية، كما أنّ ذلك يعزز ثقته بنفسه ويكسبه حصانة قوية.
فإن أتى طفلك يخبرك ماذا يريد أن يصبح حينَ يكبر ، لاتسخري منه ، وشجعيه على تنمية المواهب التي يحبها .
كوني حذرة في الكلام الذي توجّهيه لطفلك ، فهو كجهاز الراديو ، يلتقط منك أحاديثك ، وعباراتك ، وتصرفاتك .

وانطلاقاً من ذلك، نكتشف سوياً ما هي الامور التي تقولها الام وهي تؤثر فعلاً في شخصية طفلها وتكوينها.

1 • أحبّك لأنك خلقت من روحي : هنا سيشعر الطفل بأن أمه هي سنده ، وثقته بها تزداد ، فهو يحتاج لأن يسمع هذه الكلمة دائماً ، كي يشعر بالأمان والثقة .

2- أنت متميز ، ولاتشبه أحد ، فلا تقلدهم : حينها تزرعين في نفسه حب التميز والتفرد ، وبعده عن التقليد الأعمى ، وعدم مقارنته بالآخرين .

3- من غشّنا فليس منّا : أنتِ بذلك تعلمين طفلك التعامل الشريف مع الآخرين ، والاعتماد على الذات ، وعدم الكذب والغش حتّى في اللعب .

4- أنا لستُ معك إلى الأبد ، فاعتمد على نفسك : هذه العبارة نسمعها كثيراً من الامهات، وهي فعلاً من أكثر العبارات تأثيراً في تربية الاطفال. فتعليم الطفل كيف يكون مستقلاً وعدم الاتكال على الآخرين من اهم المهارات التي يجب التركيز عليها .

5- الصاحب ساحب ، فاختر أصدقائك بحذر : أنتِ هكذا تنقذين طفلك من أصدقاء السّوء ، وتعلميه الحذر في تعاملات حياته الاجتماعية كلها .

6- أنتَ لها ، فلا تستسلم ، والربح والخسارة سواء ، المهم أنك حاولت ولم تستسلم : هذه العبارة من أهم العبارات التي يجب ان يسمعها الطفل منذ صغره وهي تطبع شخصيته طيلة حياته، فلا بدّ أن يتعلم عدم الاستسلام والاستمرار في المحاولة حتّى ولو فشل. فالانسحاب من أخطر العادات التي يمكن ان تحبط الشخص وتسيء الى مختلف الجوانب في حياته.

7- هذا رائع ، ولكن دائماً هناك الأروع أنتظره منك : إنّ تشجيع الطفل من الأمور الأساسية في تربيته، ولكن لا بد أن تقوم الأم بتحفيزه في بعض الاوقات من خلال االإضائة على المهارات التي يخفيها او لا يبرزها ربما بسبب خجله او عدم إدراكه لوجودها. لذلك لا ضير من القول للطفل أنّه يمكن ان يفعل ما هو افضل دون التخلي عن التشجيع.

8- من راقب الناس مات هماً ، وماتوا وهم يراقبوه ، فلا تكترث لهم : الطفل حينَ يتعرض لتثبيط قدراته من قبل أصحابه في المدرسة ، إلى البيت والمحيط حوله ، عليكِ تعليمه ثقته واعتزازه بنفسه ، وأن كلام الناس كثير ، نأخذ منه مايفيد ونترك السيء منه .

9- أنا آسفة: تماماً كما يجب ان تعلّم الأم طفلها كيف يعتذر، لا بد أن تقول له هي أيضاً “أنا اسفة” في حال اخطأت بحقه مثل الصراخ دون سبب في وجهه. فكلّ أم يمكن أن تتعرض للضغوط لكن الأ هم أن تعتذر من طفلها إذا اخطأت لكي يشعر بتأثير هذا الاعتذار عليه ويدرك أهمية المسامحة.

10- النظافة من الإيمان : تهتم الأم كثيراً بنظافة منزلها وتكرّس لها الاهتمام الأكبر للحفاظ على سلامة عائلتها. ومن المهمّ أن تعلّم طفلها كيف يحافظ على نظافته شخصيته ونظافة المنزل من خلال مشاركتها بالأعمال المنزلية حين يصبح عمره مناسباً لذلك، ونقل مبادئ النظافة والوسائل التي تلجأ لها إليه لكي يكون هو أيضاً فاعلاً في أسرته .

الوسوم
اظهر المزيد

فريق شاشة العرب

نحن مجموعة باحثين في مجالات مختلفة ولكن رسالتنا واحدة وهي رفع مستوى الوعي لدى الفرد والمجتمع العربي بكل ما هو مفيد خاصة بعد انتشار الأفكار والقيم الهدامة في الوطن العربي من خلال مواقع التواصل الاجتماعي لذلك قرننا أن ننشر من خلال هذا الموقع كل ما نقرأه ونراه مفيد للفرد والمجتمع العربي ككل ليصبح مرجع للأفكار البناءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مرحبا!

نسيت كلمة المرور ؟

أنت لا تملك حساب ؟ التسجيل

نسيت كلمة المرور ؟

ادخل بيانات حسابك سنرسل لك رابطا لأعاده تعيين كلمه المرور الخاصة بك.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

إغلاق
من

    معالجة الملف…

    إغلاق