تطبيقاتعلوم وتكنولوجيامراجعة التطبيقات

بعض العاب الهاتف الذكي تتجسس علي المستخدمين

ألعاب هاتفك الذكي تتجسس عليك!

ازدادت مؤخرا الأخبار التي تتحدث عن عمليات التجسس التي تقوم بها بعض التطبيقات و البرامج على مستخدمي الهواتف الذكية منتهكة بذلك سياسة الخصوصية. فماهي الأسباب و الدوافع؟ و من يقف وراء هذا التجسس؟

قد تبدو للوهلة الأولى تطبيقات الألعاب مثل “Pool 3D” و “Beer Pong: Trickshot” و “Real Bowling Strike 10 Pin” و كذلك “اHoney Quest” غير ضارة، بل على العكس مفيدة. فهي غالبا ما تكون مصممة للأطفال، لأنها تقدم لهم مهام بسيطة و رسومات غرافية جميلة.

و مع ذلك، فإن هذه التطبيقات، بعد تحميلها على الهاتف الذكي، قادرة على رصد الإعلانات والبرامج التلفزيونية التي يشاهدها المستخدم على شاشة التلفزيون، حتى عندما تكون اللعبة لا تعمل و الهاتف مغلق، بحسب تقرير نُشر على موقع صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية. إضافة إلى ذلك، فهذه الألعاب قادرة على تتبع البرامج التلفزيونية المفضلة لدى المستخدم، فضلا عن عدد المرات التي يشاهد فيها الإعلانات.

و تستخدم هذه الألعاب برامج شركة Alphonso الناشئة بحسب ما أورده تقرير نيويورك تاميز، إذ يمكنها بعد تحميل الألعاب على الهاتف الذكي جمع بيانات المستخدمين أثناء مشاهدتهم للتلفزيون فيما يتم تقديم البيانات المجمعة لشركات الإعلانات والتسويق. و تتم عملية التجسس عبر ميكروفون الهاتف الذكي، حيث يتم رصد ما يشاهده المستخدم على شاشة التلفزيون عن طريق تحديد الإشارات الصوتية للإعلانات و البرامج التلفزيونية.

يشير التقرير إلى أن الغرض من هذا التجسس، هو استهداف المستخدم بالإعلانات التي نالت اهتمامه و تركيزه، أثناء مشاهدته للإعلانات و البرامج التلفزيونية. وهكذا، فإن هذه المعلومات، تؤثر على الشرائط الإعلانية التي يراها المستخدم على شاشة هاتفه في الساعات القليلة المقبلة.

بحسب نفس المصدر يملك متجر Google Play قرابة 250 لعبة وكذلك متجر Apple أيضا يستخدم برامج الشركة المذكورة. و أشارت Alphonso إلى أن تطبيقاتها لاتقوم بتسجيل المحادثات، و أضافت أن إمكانيات البرامج مذكورة في سياسة الخصوصية و التي يوافق عليها المستخدم أثناء تحميل الألعاب. و أفادت الشركة أن المستخدم يوافق على طلب البرنامج بالوصول و التحكم بميكروفون الهاتف الذكي و كذلك تحديد مكان تواجده و ذلك في أول مرة يتم تشغيل فيه البرنامج.

الوسوم
اظهر المزيد

فريق شاشة العرب

نحن مجموعة باحثين في مجالات مختلفة ولكن رسالتنا واحدة وهي رفع مستوى الوعي لدى الفرد والمجتمع العربي بكل ما هو مفيد خاصة بعد انتشار الأفكار والقيم الهدامة في الوطن العربي من خلال مواقع التواصل الاجتماعي لذلك قرننا أن ننشر من خلال هذا الموقع كل ما نقرأه ونراه مفيد للفرد والمجتمع العربي ككل ليصبح مرجع للأفكار البناءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مرحبا!

نسيت كلمة المرور ؟

أنت لا تملك حساب ؟ التسجيل

نسيت كلمة المرور ؟

ادخل بيانات حسابك سنرسل لك رابطا لأعاده تعيين كلمه المرور الخاصة بك.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

إغلاق
من

    معالجة الملف…

    إغلاق