طب و صحة

أسباب عدم فقدان الوزن الزائد

لماذا لا تفقد وزنك الزائد رغم اتباعك للحمية!

كثير ما نتبع حميات غذائية عديدة و لكننا لا نفقد الوزن الكافي الذي يتناسب مع مدى الحرمان الذي نتعرض له أثناء اتباع الحمية.. فنجد أنفسنا نمتنع عن تناول كل ما نشتهيه من الأطعمة و المشروبات و لكن مع الأسف لا نفقد وزناً يُذكر..

و بالطبع نُصاب بالإحباط و اليأس.. و قد يلجأ البعض إلى الانتقام “من الحمية” عن طريق تناول أطباقه المفضلة، فإذا بمؤشر الميزان يتجه إلى الناحية اليمنى أكثر فأكثر.. فيزيد الوزن بضعة كيلوغرامات.. و في النهاية نخرج من النظام الغذائي ونحن أثقل وزناً.

لكن ألم تسأل نفسك لماذا تفشل الأنظمة الغذائية التي وضعتها لنفسك واتبعتها بدقة؟

من المعروف أن هناك أنواعا مختلفة من الأنظمة الغذائية التي تهدف لإنقاذ الوزن.. فهناك أنظمة قليلة الدهون و هناك أنظمة عالية البروتين، كما أن هناك بعض الحميات التي تزيد من مستوى التمثيل الغذائي في الجسم، وأخرى تزيد من مناعة الجسم،… الخ.

5 نصائح مضمونة لتخفيف الوزن دون الشعور بالجوع

خبراء التغذية يقولون إن هناك عدة عوامل تؤدي في العادة إلى فشل الأنظمة الغذائية لإنقاص الوزن. وعلى ذمة موقع “بولدسكاي”، هناك 8 عوامل أو مفاهيم خاطئة يجب أخذها في الاعتبار عند اتباع الحميات الغذائية بهدف إنقاص الوزن، و هي:

1) الحميات الغذائية المؤقتة

قد تقرأ بعض الأخبار “المضللة” أو قد ينصحك بعض الأصدقاء بأنه يمكنك اتباع نوع معين من الحمية الغذائية لفترة وجيزة، قد تمتد لبضعة أيام أو أسابيع، حتى تفقد الوزن المطلوب بعدها يمكنك التوقف عن اتباع الحمية!

لكن الحقيقة هي أنك يجب أن تحذر من مثل هذه النصائح “الزائفة”، لأنه بمنتهى البساطة يجب الاستمرار في اتباع الحمية الغذائية دون توقف، لأنه بمجرد توقفك عن النظام الغذائي ومعاودة عاداتك الغذائية السيئة، فإنك سوف تستعيد وزنك السابق سريعا جداً.

2) “التجويع” من أجل إنقاص الوزن

اتباع سياسة “التجويع” عملية سائدة خاصة بين نجمات السينما وعارضات الأزياء لإنقاص أوزانهن، لكن الأطباء وخبراء التغذية يحذروننا دوماً من “تجويع” أنفسنا لأن ذلك له تأثير سلبي بالغ على الصحة، كما أن “التجويع” يقلل من عملية التمثيل الغذائي و الحرق، وبالتالي بعد فترة يمتنع الجسم عن فقدان الوزن الزائد.

3) الإكثار من الفواكه

طبعاً الجميع يدرك أهمية تناول الفواكه من أجل الحفاظ على صحة الجسم، إلا أن الدراسات الحديثة قد أثبتت أن تناول الفواكه بكثرة قد يتسبب في مشاكل عديدة في الجسم، و ذلك لارتفاع مستوى السكريات و الفركتوز في الفواكه.

4) كل السعرات الحرارية متساوية

الكثيرون يعتمدون على نظام حساب السعرات الحرارية التي تدخل الجسم عن طريق الأطعمة، في محاولة لتقنين عدد السعرات الحرارية وتثبيتها عند مستوى معين. إلا أن الكثيرين يجهلون أن السعرات الحرارية ليست كلها متساوية. فعلى سبيل المثال، لـ100 سعر حرارية المكتسبة من تناول الأيس كريم – الغني بالدهون – تختلف تماماً عن الـ100 سعر حرارية المكتسبة من تناول طبق من الخضروات -الغنية بالألياف.

5) الامتناع عن الدهون تماماً

فهذه معلومة أخرى خاطئة تماماً، بحسب خبراء التغذية. فالكثيرون يعتقدون أنه إذا امتنعنا عن تناول الدهون تماماً سنفقد الوزن. إلا أن الحقيقة هي أنه للمحافظة على صحة الجسم ولكي يمارس الجسم مهامه وأنشطته بطريقة سليمة، يجب تناول كميات من الدهون المفيدة، مثل زيت الزيتون وزيت جوز الهند و الأفوكادو، و غيرها، و إلا افتقدنا عنصرا هاما جداً من العناصر الغذائية المفيدة للصحة.

6) توقف عن تناول الطعام بعد 8 مساء

فيبدو أن هذه المعلومة خاطئة أو مضللة أيضاً. فيجب الانتهاء من تناول وجبة العشاء قبل 3 ساعات من النوم، و ليس تحديداً عند الساعة 8 مساء. لذا فإذا كنت في العادة تنام في الساعة 12 بعد منتصف الليل، فلتنتهي من تناول عشائك في الساعة 9 مساء. و هذا بغرض إعطاء جسمك المدة الكافية لهضم الطعام قبل النوم.

كيف تخلد إلى النوم في دقيقة واحدة؟

7) اشرب الماء أثناء الوجبات لتفقد الوزن

البعض يعتقد أن شرب الماء أثناء تناول الطعام يجعلنا نأكل كميات قليلة و بالتالي نفقد الوزن.. إلا أن هذه المعلومة ليست سليمة. فالدراسات الحديثة أثبتت أن شرب الماء أثناء تناول الطعام يخفف من العصارة الهضمية التي تنتجها المعدة، و بالتالي يحدث عسر الهضم. و هذا قد يتسبب بمشاكل هضمية عديدة.

8) تناول ما تشتهي طالما تمارس التدريبات الرياضية

الكثيرون يعتقدون أن ممارسة الرياضة بشكل يومي، تعطي لهم الحق في تناول كل ما لذ وطاب من الأطعمة و بكميات كبيرة.. فلن يزيد الوزن! هذا خطأ آخر.. فممارسة الرياضة بالفعل تحرق السعرات الحرارية، إلا أن الإفراط في تناول الأطعمة سيكسب الجسم وزناً زائداً وقد يسبب مشاكل هضمية.

الوسوم
اظهر المزيد

فريق شاشة العرب

نحن مجموعة باحثين في مجالات مختلفة ولكن رسالتنا واحدة وهي رفع مستوى الوعي لدى الفرد والمجتمع العربي بكل ما هو مفيد خاصة بعد انتشار الأفكار والقيم الهدامة في الوطن العربي من خلال مواقع التواصل الاجتماعي لذلك قرننا أن ننشر من خلال هذا الموقع كل ما نقرأه ونراه مفيد للفرد والمجتمع العربي ككل ليصبح مرجع للأفكار البناءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مرحبا!

نسيت كلمة المرور ؟

أنت لا تملك حساب ؟ التسجيل

نسيت كلمة المرور ؟

ادخل بيانات حسابك سنرسل لك رابطا لأعاده تعيين كلمه المرور الخاصة بك.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

إغلاق
من

    معالجة الملف…

    إغلاق